الإدارة الذاتية بإقليم الجزيرة

تظاهرات في مختلف مناطق مقاطعة الحسكة بذكرى احتلال عفرين

خرج اليوم، الآلاف  من مكونات مقاطعة الحسكة،  في  تظاهرات متفرقة في مدن ونواحي المقاطعة ،” الحسكة، الدرباسية، تل تمر، الهول، الشدادي، مخيم واشو كاني” بمناسبة مرور اربع سنوات على احتلال مدينة عفرين من قبل الاحتلال التركي ومرتزقته مطالبين المجتمع الدولي بإخراج الاحتلال منها.

خرج  المئات من أهالي مدينة الحسكة وأعضاء المؤسسات المدنية والفعاليات الحزبية بمظاهرة منددة بالاحتلال التركي لمدينة عفرين ، حيث تجمع المتظاهرين امام حديقة القائد بحي الناصرة حاملين الاعلام ولافتات كُتب عليها ” اسمعوا صرخات أطفال عفرين “

 بدأت التظاهرة من امام حديقة القائد متجهين صوب لجنة البلديات والبيئة ، مرددين الشعارات المناهضة للاحتلال التركي ومنديين بالانتهاكات التي تمارس بحق اهالينا الصامدين في عفرين ، وفور وصل المظاهرة  وقف المتظاهرين دقيقة صمت اجلالاً لأرواح الشهداء ،

من ثم القى الإداري في حزب الاتحاد الديمقراطي حسين بري كلمة قال فيها ” في مثل هذا اليوم شنت طائرات  المحتل التركي وقواته البرية مدعومة بمرتزقته عدوانهم البربري  على منطقة عفرين وذلك للقضاء على المشروع الديمقراطي ، وكسر إرادة شعوب المنطقة “

وأشاد  بري  بأبناء عفرين الذين ابدوا مقاومة عظيمة في وجه الاحتلال التركي ومرتزقته الذين  استخدموا كافة الأسلحة الثقيلة والمحرمة دولياً ، لكن هذا لم يكسر من إرادة وعزيمة هذا الشعب ،بل زاد من تمسكهم بارضهم ومبادئهم .

وختم بري كلمته قائلاً ” أن عفرين ستنتصر حتماً ، وستعود لأهلها ، وسنرفع من وتيرة المقاومة والنضال حتى تحريرها مهما كلفنا هذا .

من جانبها استنكرت الإدارية في مؤتمر ستار بمدينة الحسكة شريفة احمد الهجمات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا ، وقالت في كلمتها ” ان اهالينا الصامدون في عفرين يتعرضون يومياً لشتى أنواع التعذيب على يد المحتل ومرتزقته ، فتتعرض النسوة للاغتصاب والسجن ، إلى جانب التغيير الديموغرافي الحاصل في عفرين وذلك على مرأى ومسمع العالم كله .

وناشدت احمد في ختام كلمتها كافة المنظمات الدولية واللجان الحقوقية  التي لها دور فعال في مجال حقوق الانسان  بالضغط على الجهات صاحبة القرار لانسحاب المحتل التركي من المناطق المحتلة .

 

إعلام مقاطعة الحسكة