الادارة الذاتية بأقليم الجزيرة

نهيب بأبناء شعبنا بأن يتحول مظاهر الاحتفال بأعياد راس السنة الى إقامة الصلوات وزيارة مزارات الشهداء

بيان الى الرأي العام :

استمرارية لحرب الإبادة والمجازر التي ينتهجها الاحتلال التركي ومرتزقته بحق شعبنا الآمن بهدف ضرب امن واستقرار مناطقنا واحتلالها، ارتكب جيش الاحتلال التركي ومرتزقته اليوم الخميس مجزرة أخرى يضاف الى سلسلة جرائم الحرب المرتكبة بحق المدنيين في ناحية زركان وقراها الآمنة باستهداف منازل المدنيين بمدافعهم والذي اسفر عن استشهاد ثلاثة مدنيين بينهم طفل يبلغ من العمر سنتان وامرأتين وجرح اربع اخرين، ولم تسلم من قصفهم حتى المساجد ودور العبادة حيث استهدف القصف المسجد الكبير في زركان مما تسبب في دماره، حرب الإبادة التي تمارسها المحتل التركي ضد أبناء شعبنا في هذه الأيام المباركة أيام أعياد الميلاد وراس السنة وشعبنا يسعى ويتمنى ان يكون العام الجديد عام السلام والأمان والاستقرار في سوريا والعالم اجمع يستقبل العام الجديد بمجازر جديدة من قبل الإرهاب الأردو غاني امام مرأى ومسمع المجتمع الدولي والقوى الضامنة روسيا وامريكا خاصة دون اتخاذ أي موقف رادع.

نحن في المجلس التنفيذي لإقليم الجزيرة ندين ونستنكر ارتكاب هذه المجازر من قبل الاحتلال التركي ومرتزقته في الوقت نفسه نناشد المجتمع الدولي والقوى الضامنة روسيا وامريكا الخروج عن صمتهم واتخاذ مواقف رادعة للاحتلال التركي بالاستمرار في حربه ضد مناطقنا.

كما نهيب بأبناء شعبنا بان يتحول مظاهر الاحتفال بأعياد راس السنة الى إقامة الصلوات وزيارة مزارات الشهداء مؤكدين بان كل هذه الممارسات والمجازر لن يزيدنا الا إصرارا في تصعيد نضالنا ومقاومتنا للاحتلال والإرهاب حتى يتم انهائه واحلال السلام والاستقرار وانهاء للازمة في سوريا العالم اجمع.

كل عام وعوائل الشهداء بألف خير

والشفاء العاجل للجرح

كل عام وشعبنا والعالم اجمع بألف خير وسلام

المجلس التنفيذي لإقليم الجزيرة

المكتب الإعلامي لإقليم الجزيرة